(كلية العلوم ... مسيرة إنجازات 2011-2016) دليل أصدرته كلية العلوم بجامعة ديالى توثيقاً لمسيرة خمس سنوات من المنجزات العلمية والعمرانية
08/04/2016
في خطوة هي الأولى من نوعها على مستوى كليات الجامعة وبهدف التعريف بمراحل وخطوات مستمرة ودون توقف لعجلة التطور العلمي والعمراني في الكلية خلال الخمس سنوات الأخيرة ، أصدرت كلية العلوم بجامعة ديالى دليلاً خاصاً يحمل عنوان (كلية العلوم ... مسيرة إنجازات 2011-2016).

في خطوة هي الأولى من نوعها على مستوى كليات الجامعة وبهدف التعريف بمراحل وخطوات مستمرة ودون توقف لعجلة التطور العلمي والعمراني في الكلية خلال الخمس سنوات الأخيرة ، أصدرت كلية العلوم بجامعة ديالى دليلاً خاصاً يحمل عنوان (كلية العلوم ... مسيرة إنجازات 2011-2016).

 

حيث يتضمن هذا كافة المنجزات التي حققتها الكلية على كافة المستويات ولا سيما العلمية والعمرانية منها فضلاً عن تاريخ الكلية وفكرة نشأتها ومراحل التطور العمراني لها خطوة بخطوة وبدءأ من تاريخ إنتقال الكلية من أبنية كلية أخرى إلى بناياتها الحديثة وحتى مطلع العام 2016 وذلك بمقارنة صورية لكل مفاصل الكلية بما كانت عليه سابقاً وما وصلت إليه حالياً والتي شملت إنشاء مكاتب إدارية حديثة وتأثيثها بالكامل ومنها ما هو وفق نظام work station وتجهيزها بكافة وسائل الراحة وقاعات دراسية حديثة ومساحات واسعة من الحدائق وكافتريا للطلبة وقاعات إجتماعات ومؤتمرات وقاعة أنترنت وملعب كرة طائرة وإستعلامات فضلاً عن تجهيز القاعات الدراسة بكافة وسائل الإيضاح التكنولوجية المتطورة ووسائل الراحة. كما ويحمل الدليل في طياته عن المشاريع المتحدثة والمشاريع المستقبلية المزمع تنفيذها بعونه تعالى فضلاً عن المشاريع الإلكترونية التي تم تنفيذها خدمة لمنتسبي الكلية وطلبتنا الأعزاء.

 

أما على مستوى المنجزات العلمية فيتضمن الدليل كافة النشاطات العلمية التي قامت بها الكلية وأقسامها العلمية ومنتسبيها من التدريسيين والموظفين وحتى الطلبة وعلى المستويين العالمي والمحلي من مشاركات في ندوات علمية عالمية ونشر بحوث ونتاجات علمية رصينة والكتب المؤلفة وعضوية التدريسيين في مجلات علمية عالمية. وكذلك تأسيس عدد كبير من المختبرات العلمية الحديثة المتطورة التركية المنشأ منها والألمانية ورفدها بكافة الأجهزة العلمية الحديثة والمتطورة فضلاً عن تضمين الدليل بكافة الأجهزة المختبرية للأقسام العلمية وإستخداماتها ولعل أبرز ما يمكن ذكره فيه هو حصول مجلة الكلية على خمسة معاملات تأثير عالمية ودخولها ضمن ثمانية عشر فهرس علمي عالمي.

 

وقال السيد عميد الكلية الأستاذ المساعد الدكتور تحسين حسين مبارك في كلمة له: إن كتابة وتصوير إنجازات كليتنا ليس ترفاً فنياً أو إستعراضاً وقتياً نتباهى به بل أن ما نقوم به هو في صلب ضمان جودة التعليم ومؤسساته التي تتطلب التوثيق في كل الأمور وحتى تتبين المؤسسة ماذا حققت من رسالتها وبرامجها التي إختطتها عند التأسيس وكم هي الأهداف التي تحققت وهل هي سائرة بإتجاه تحقيق الرؤى التي وضعتها عندها يمكنها الإستمرار بثبات نحو تقديم الخدمة النافعة المرجوة تقديمها من كل مؤسسة أكاديمية ، هذا من جانب ومن جانب آخر من حق العاملين المخلصين في كل مؤسسة أن يتم تدوين منجزاتهم ليفتخروا بها على مر الأيام فكل البلدان المتحضرة تحتفي بالمجدين المثابرين بناة الأوطان من أبنائها. وأضاف: إن ما حققته جامعتنا بصورة عامة وكلية العلوم بصورة خاصة من تقدم مضطرد خلال الأربع سنوات الأخيرة وعلى المستويين العلمي والعمراني كان ذلك نتيجة لرعاية كبيرة وإشراف مستمر من السيد رئيس الجامعة المحترم الأستاذ الدكتور عباس فاضل الدليمي المحترم. وكان لزيارات الوفود الرسمية الرسمية للكلية من السادة الوزراء والمستشارين ومسؤولي المحافظة وأساتذة من جامعات العراق المختلفة للوقوف على التطورات المذكورة نصيباً في طيات الدليل الذين عبروا خلال زياراتهم للكلية عن مدى إعجابهم بما يرونه على أرض الواقع.

 

ويذكر أنه قد أصدرت عمادة الكلية بتاريخ 2016/1/28 وبكتابها المرقم 375 أمراً إدارياً بتشكيل لجنة مركزية تشرف على عمل لجان فرعية في الأقسام العلمية والعشب والوحدات الإدارية والعلمية لتوثيق كافة الإنجازات والشاطات التي قامت بها فضلاً عن تكليف م. بايولوجي عبد الله سامر عدنان بتنضيد وتصميم الدليل وتم ذلك بالفعل بالشكل الذي هو عليه الآن ليتم توزيع نسخ طبعته الأولى خلال إحتفالية إفتتاح ستة مختبرات علمية في يوم الأحد الموافق 2016/4/10 ويذكر أنه قد تم طباعته بالمطبعة المركزية التابعة لجامعتنا خلال فترة وجيزة.

 


أضيف بواسطة :  عبد الله سامر  |  التصنيف :  أخبار ونشاطات عامة