تواصل معنا عبر          الهيئة التدريسية   رئاسة الجامعة  

       

آخر الأخبار
  1.   السيد عميد الكلية يترأس لجنة مناقشة أطروحة طالب دكتوراه في جامعة بغداد
  2.   التعليم العالي تعلن عن التقويم الجامعي للدراسات العليا للسنة الدراسية 2017-2018
  3.   منتسبة من كلية العلوم بجامعة ديالى تشارك بالمدرسة الصيفية للرياضيات CIMPA في إيران
  4.   السيد عميد الكلية عضو لجنة مناقشة رسالة طالب ماجستير في الجامعة المستنصرية
  5.   طالب ماجستير في كلية العلوم بجامعة ديالى ينشر بحثاً علميأ بمجلة عالمية ذات معامل تأثير
  6.   بعطلة رسمية وجوٍ حار , علوم ديالى تستمر بالعمل بمشروع الحدائق وساحة الإحتفالات
  7.   إختيار تدريسي من كلية العلوم بجامعة ديالى عضواً في جمعية ASM الأمريكية
  8.   صيانة كلية العلوم مستمرة بالعمل بمشروع الحدائق وساحة الإحتفالات بإشراف عميد الكلية
  9.   إعلان إلى الطلبة المقبولين بالدراسات العليا في كلية العلوم بجامعة ديالى لسنة 2017-2018
  10.   مجلة عالمية ضمن SCOPUS تختار أحد تدريسيي كلية العلوم لتقييم بحث علمي
  11.   تدريسي من كلية العلوم بجامعة ديالى يشارك في ورشة عمل دولية في رومانيا
  12.   إصدار الأمر الجامعي والقبول النهائي للمتقدمين على الدراسات العليا 2017-2018
  13.   الإعلان عن بدء تعديل الترشيح للطلبة المقبولين في 2016-2017 وقبول خريجي 2015-2016
  14.   إعلان إلى تدريسيي الكلية حملة الألقاب الأستاذ والأستاذ المساعد والمدرس من حملة الدكتوراه
  15.   كلية العلوم بجامعة ديالى تصدر عدد جديد من مجلتها العلمية DJPS
  16.   جامعة ديالى تحتفل بيوم النصر وعميد ومجلس كلية العلوم يحضرون الاحتفالية
  17.   السيد عميد الكلية يحضر إجتماع لجنة عمداء كليات العلوم الصرفة في جامعة النهرين
  18.   إختيار تدريسية من كلية العلوم كمقيمة علمية لمجلة صادرة عن دار النشر Science
  19.   السيد عميد الكلية عضو لجنة مناقشة رسالة طالبة ماجستير في جامعة النهرين
  20.   تدريسي في علوم ديالى عضو لجنة مناقشة رسالة طالبة ماجستير في جامعة البصرة
  21.   تهنئة منتسبي كلية العلوم بجامعة ديالى بمناسبة تحرير الموصل
  22.   إلكترونياً , ولأول مرة بجامعة ديالى تدريسيي كلية العلوم يحضرون محاضرة مع IREX
  23.   تدريسية في كلية العلوم بجامعة ديالى تنشر بحثاً علمياً في مجلة عالمية ذات معامل تأثير
  24.   تهنئة عمادة الكلية للدكتور هادي رحمن رشيد بمناسبة الترقية العلمية

مقال الكيمياء الخضراء الاستاذ الدكتور كريم هنيكش

كلية العلوم  |  جامعة ديالى

المقال العلمي الاسبوعي

الكيمياء الخضراء
( Green Chemistry )  
بقلم الاستاذ الدكتور كريم هنيكش حسن / التدريسي في قسم علوم الكيمياء
كلية العلوم / جامعة ديالى  

 

الوضع الحالي للعلاقة بين الكيمياء والبيئة:
 
بدأت علاقة الإنسان بالبيئة منذ نشأته على الأرض بالخوف من أخطارها وقسوتها وجهلة بالتعامل مع أسرارها . فأخذ يعمل ويناضل ويكافح من أجل تطويعها لمتطلباته وتأمين حياته ليحمى نفسه من أخطارها .ومع تطور حياته بدأ يتعمق فى أسرار الكون ومظاهر البيئة فقامت بينهما علاقة من التناغم والتوافق المتبادل يستثمر البيئة فتعطه مصادر الحياة بقدر ما يبذل فيها من جهد. ووصل الإنسان إلى عصر العلم والتقنية واهتدى إلى الكثير من أسرار الطبيعة وإلى ما فى البيئة من تفاعلات بين المادة والطاقة وصارت مهمة علمه أن يوظف البيئة فى خدمته ليحقق لنفسه المستوى الأفضل. 
 
وقد أسهمت الكيمياء بالدور الأعظم فى هذه النهضة الحضارية التى شملت شتى مجالات الحياة ثم تحول هذا التناغم بين الإنسان والبيئة إلى عداء مرة أخرى . فقد أسرف الإنسان إسرافا شديداً فى استغلال أشياء كثيرة أخلت بهذا التناغم . فقد أسرف فى استغلال الثروات الطبيعية من مصادر الوقود ومن خامات معدنية وغيرها . حتى بدأت مصادرها تشح بين يديه . كما أسرف فى النشاط الصناعى فلوث الأنهار والبحار والهواء. وأفسد الأرض الزراعية بإسرافه فى استخدام المخصبات والمبيدات .
 
وتباينت الآراء حول من كانت الكيمياء صناعتهم – فرأى بعض الناس أن الكيميائيين هم ملائكة الرحمة الذين قدموا للبشرية بضاعتهم التى وفرت للشعوب سبل الرفاهية التى تأسست عليها حضارتهم فى مختلف مناحى حياتهم. حيث يرى البعض أن للكيمياء الفضل الأعظم فى الثورة الطبية التى قدمت لهم العقاقير التى قضت على كثير من الأمراض التى دمرت البشرية لآلاف السنين فامتدت أعمارهم إلى معدلات لم تعرفها البشرية من قبل فقد ارتفع متوسط   عمر الفرد من 47 عاما فى سنة 1900 إلى 75 عاما فى التسعينات .
 
كما أنتجت الكيمياء المخصبات الزراعية ومحفزات النمو والمبيدات الحشرية فزادت المحاصيل وتنوعت أصنافها لتوفر الغذاء لهذه الزيادة المتسارعة فى عدد السكان . كما واكب التطور الكبير فى علم الكيمياء تطوير وازدهار الحياة المادية لبلايين الأفراد من الملبس والمسكن وغيرهما.
 
وفى الجانب الآخر رأى بعض الناس أن الكيميائيين هم شياطين الجن الذين دأبوا على تدمير الإنسان والبيئة. فتفاعلاتهم النووية أبادت ملايين البشر ومتفجراتهم ( والتى منحوا عليها جائزة نوبل للسلام ) وأسلحة الدمار الشامل من أسلحة كيميائية وبيولوجية وغيرها . بجانب مخلفات صناعاتهم الكيميائية التى تقضى على الزرع والضرع والتى لوثت الماء والهواء والتربة وتسببت فى أمراض جديدة لم تعرفها البشرية من قبل هذا إلى جانب الكوارث البيئية العديدة من تغير فى المناخ والاحتباس الحرارى وتدمير طبقة الأوزون .
 
تعريف الكيمياء الخضراء:
 
هو ذلك الفرع من علم الكيمياء الذي يعني بتصميم عمليات و منتجات كيميائية أكثر رفقا بالبيئة و تشمل بذلك وجوه و أشكال الطرق الكيميائية التي تقلل من الأثر السلبي على صحة الإنسان وبيئته بالإقلال او الإقلاع عن استخدام أو إنتاج المواد ذات الخطورة. وهي ايضأ فرع حديث من فروع علم الكيمياء يهدف إلى تقليل الانبعاثات الناتجة عن عمليات التصنيع الكيميائي الأخرى إلى أقل مدى ممكن كما يهدف إلى ابتكار مواد كيماوية جديدة تعود بالخير على البيئة ومواد كيماوية تعمل كبدائل عن المواد الكيماوية الأخرى التي تعود عمليات تصنيعها بنتائج سلبية على البئية.
 
نشأة الكيمياء الخضراء:
 
 بدأت ممارسة الكيمياء الخضراء في الولايات المتحدة عام 1990 بعد توقيع قانون منع التلوث والذي هدف إلى حماية البئية عن طريق تخفيض الانبعاثات الضارة من المصدر نفسه. وبموجب القانون قامت حكومة الولايات المتحدة بتقديم منح لتطوير المنتجات الكيمائية من خلال المعاهد والجامعات المختلفة لتقليل مخاطر تلك المواد. وتطورت أهداف المنح المقدمة لإنتاج مواد كيمائية تعمل على معادلة المواد الضارة وتقليل التلوث ووضع بدائل للمواد الكيمائية التي تؤدي عمليات استخلاصها لتلويث البئية. فالكيمياء الخضراء تسعى لجعل علم الكيمياء علما متكاملا عن طريق تقليل ما يسببه التصنيع الكيمائي الهام للصناعات الصيدلانية والدوائية وصناعات البترول والبلاستيك من تلوث وذلك بمنع تكون هذا التلوث في المقام الأول.
 
مبادئ الكيمياء الخضراء:
 
وضع الرواد الأوائل لهذا العلم اثنتا عشر مبدأً يتأسس عليها وتوضح اتجاهاته المستقبلية وأن هذه المبادئ هي : 
  1. يفضل منع تكوين المخلفات عن معالجتها أو التخلص منها بعد تكوينها.
  2. يجب أن تصمم طرق التحضير بحيث تندمج معظم المتفاعلات لتكون المنتج النهائى.
  3. يجب أن تصمم طرق التصنيع بحيث تكون المواد البادئة للتفاعل والناتجة لها أقل قدر من السمية أو تكون غير خطيرة إطلاقا على صحة الإنسان وسلامة البيئة.
  4. يجب أن يتميز المنتج الكيميائى بأعلى درجة من الكفاءة الوظيفية وأقل قدر من السمية .
  5. يفضل إجراء التفاعلات بدون استخدام مواد إضافية مثل المذيبات أو مواد الفصل وإذا لزم الأمر يجب أن تكون هذه المواد غير خطيرة.
  6. يجب الأخذ فى الاعتبار احتياج الطاقة نظرا لتكلفتها وتأثيرها البيئى – لذا يكون استخدامها فى أضيق الحدود ويفضل تصميم تفاعلات تجرى فى درجة الحرارة المعتادة .
  7. يجب أن تكون الخامات التي تحتوي على المواد البادئة ،  مواد متجددة بدلا من استنزاف الخامات غير المتجددة.
  8. يجب ما أمكن تجنب العمليات الكيميائية والفيزيائية غير الضرورية مثل اشتقاق مجموعات بعينها أو إجراء تعديلات مؤقتة فى الجزيئات .
  9. يفضل استخدام عوامل حفز متخصصة عن الاكتفاء باستخدام النسب المتكافئة من المتفاعلات .
  10. يجب أن تصمم المنتجات بحيث لا تستقر فى البيئة بعد أداء وظيفتها ويجب أن تكون قابلة للتحلل فى البيئة إلى مواد بسيطة غير ضارة بها .
  11. يجب تطوير طرق التحليل الكيميائى لتواكب سير التفاعل لحظيا . بحيث تراقب وتسيطر على التفاعل قبل تكوين أى مواد خطرة .
  12. يجب اختيار المواد الكيميائية الآمنة من حيث النوع والتركيب بحيث تقلل بقدر الإمكان احتمال حدوث الحوادث الكيميائية من انطلاق الغازات أو الانفجارات أو الحرائق .
والى اللقاء في مقال قادم ان شاء الله.....
للاطلاع على المقالات السابقة اضغط هنا

كلية العلوم في جامعة ديالى تطلق برنامج متابعة الخريجين


في خطوة هي الأولى من نوعها في جامعة ديالى وبهدف التواصل مع الطلبة المتخرجيين من الكلية ولتحقيق علاقة متبادلة ومستدامة بين الخريجين والكلية وبتوجيه وإشراف مباشر من قبل السيد عميد الكلية الأستاذ الدكتور تحسين حسين مبارك أطلق الموقع الإلكتروني لكلية العلوم بجامعة ديالى برنامج متابعة الخريجين وذلك من خلال ملى إستمارة خاصة بذلك على الموقع الإلكتروني الرسمي للكلية.

 

  التفاصيل  

متابعات وسائل الإعلام

التواصل الإلكتروني

مواقع وزارية وجامعية

كليات العلوم بالجامعات العراقية

 

 

قانون الخدمة الجامعية

قانون إنضباط الموظفين

قانون إنضباط الطلبة

الزي الموحد للطلبة

التقويم الجامعي

نظام الأفراد للتدريسيين

نظام الأفراد للموظفين

التقديم لهوية الطلبة

برنامج متابعة الغيابات

برنامج متابعة الخريجين

براءات إختراع التدريسيين

البحـوث المنشـورة دولياً

الرسـائل والأطاريح

المقـالات العلـميـة

بحـوث تخرج الطلبة

قناة الجامعية

ألبوم الصور

أرشيف الأخبار

شعار الوزارة

شعار الجامعة

الإيميلات الرسمية

أسئلة شائعة

سجل الزوار

إتصل بنا

إدارة النظام

العراق - ديالى - بعقوبة / طريق بغداد القديم

مجمع جامعة ديالى - مجاور رئاسة الجامعة

 

  الـمــكــتــب الإســتـــشــاري    |    مجلة ديالى للعلوم الصرفة  

                

م. م. عـلــي عبـد الـرحـمـن    |    م. بايولوجي عبد الله سامر

جميع الحقوق محفوظة لموقع كلية العلوم جامعة ديالى © 2017

 

3:45